Thursday, December 21, 2006

زفاف




كان في طريقه الى باب القاعة...وعيناه معلقتان بهذا الباب وكأنه طريقه نحو الخلاص..كان يمشي في خطوات ثابتة واثقا من طريقه اذ قاطعه صوت هذا الشاب المليء بالسعادة


الى اين انت ذاهب؟
لحظات وسوف اعود
---------

مضى في طريقه ليصل الى هذا الباب الضخم...مخلّفا ورائه هذا العرس الكبير المكتظ بالحاضرين بموسيقاه الصاخبة..واناسه الذي شعر انهم عرائس خشبية تحركها خيوط النفاق....ظل يسير وصوت تلك الموسيقى الصاخبة يبتعد ويبتعد...الى ان وصل الى تلك الحديقة خلف القاعة...حيث وجد سكينته...لم يجد شيئا ليجلس عليه....فاتخذ هذه الخضرة امامه فراشا....اخرج علبة التبغ التي لم يشتريها من جيبه...نظر اليها في عجب....وكانه يلومها هي الاخرى عن كل ما هو مجبّر عليه....نظر الى تلك السماء في هذه الليلة المقمرة وبدء يمرر شريط ذكرياته الغريبة امام عينيه....

واذا بها دخلت في مجال رؤيته....وجهها المقلوب الذي حلّ محل قمر ليلته الحزينة...انتشله من بحور افكاره وابتسامتها التي اضاءت وجهها اضاءت له ظلمات همومه..قطعت كل افكاره تلك قائلة له

يبدو انني لست وحيدة في هذا العالم


اعتدل في جلسته ليراها بصورة معتدلة...ويا ليته ما راها...ملاك برىء...قمر مضيء.....وكانها في مكانها الخطا في زمان اكثر خطأ...مع اخر رجل في العالم يمكن ان تتواجد بجانبه


ماذا تقصدين؟
يبدو انك ايضا تختنق من اجواء الزفاف مثلي...اناس نفوسهم مليئة بالنفاق...الكثير من النفاق

اجابها في دهشة عارمة...معكي حق..كل الحق


تفضلي ..اتخذي لكي مكانا لتجلسين...شعر بالغباء الشديد بعد ان عرض عليها هذا العرض حيث نظر الى ملابسها الفائقة الاناقة التي لم يلحظها من قبل...خطر بباله انها بالطبع سترفض....فاجاءته كظهورها المفاجيء...بطلة في فيلمه القصير

جلست بجانبه..اخرجت علبة تبغ من حقيبتها...مدت يدها اليه بسيجارة..لم يتردد هذه المرة ولو للحظة..اخذها وسعادة ملحوظة تعتلى وجهه
راته كذلك...شعرت بمدى غرابته...نظرت اليه بعمق

يبدو انك ملىء بـــ....لا ادرى..اسرار..مشاعر...لا ادري ماذا اسمي ما اراه في عينيك ربما هارب مثلي من اناس بالداخل...لا ترغب في رؤياهم..ربما لا ترغب مثلي حتى في النظر اليهم


انا مثلك تماما....اسبابنا مختلفة..وعالمنا مختلف....لكنك مثلي..هذا ما اكتشفه رويدا رويدا..لا اعلم كيف اقولها لك..لا امتلك حتى الجرأة...ولكن فيكي شيء يجذبني..شيء يخرجني من هذا العالم بالداخل

نفث دخان سيجارته..وقال لها في جرأة لم يعتادها

اتمانعين!!...لو دعوتك للعشاء في مكان هادىء..نرقص سويا رقصة لم ارقصها بعد

نفثت هي الاخرى دخان سيجارتها..فكرت بعمق وو

رغم عباراتك الغامضة..ونظراتك الغريبة...وما اشعر به حيال هذا اليوم وحيالك....فانا لا استطيع ان ارفض دعوة من شاب في كامل اناقته في مكان هادىء بعيدا عن كل هذا الملل..وبعيدا عن ما اهرب منه طوال اليوم..

قالت عباراتها وابتسمت ابتسامة حانية مليئة بالمعاني

لم يتحدث هو هذه المرة...انتصب على قدميه ومد يده لها ليدعوها للوقوف..اتجها معا الى سيارته وهي تعلق يداها في يده....لفت انتباهها ان سيارته مزينة بزينة الزفاف...وكانها جاهزة لاستقبال العروسين...لم تستطع ان لا تسال..همّت بسؤاله

اليست هذه السيارة اا....شششششششش
شششششششششششششششش.....همسها قائلا...لا مزيد من الاسئلة..اليوم نهرب مما نهرب منه...لا نحبس انفسنا فيه...قالها بلهجة ذات معنى..ربما لم تدرك هي معناها بعد...ولكنها شعرت انها ذات معنى


اتجها نحو البوابة الرئيسية...اخرج يده لافراد الامن مشيرا لهم
عمتم مساءااا....وكانه يودعهم سعيدا بخروجه
كانت هي تنظر اليه في دهشة مخلوطة بمشاعر الاعجاب والقلق
نظر الى المكان برّمته في مراته..نظرة اخيرة ..ثم انطلق في سرعة...غاب بها عن ناظر افراد الامن المعلقة انظارهم بفتاته الجميلة


واذا بالهوائي المعلق في خصر احد هم يخرج صوته المعهود....هل تسمعني

اسمعك....قل ما تريد
احضر الى القاعة الكبرى...يبدو ان هناك مشكلة ما...احضر الان
خيرا؟!!...انا في طريقي

يقولون ان العريس قد خرج من القاعة تاركا عروسه والزفاف منذ حوالي الساعة...ولم يعد حتى الان

هل تسمعني...؟
-----------------------
-------------------
--------------
------



M.H.R


















19 Comments:

Blogger LAMIA MAHMOUD said...

حزن يدخلني دون استئذان
وهج ودخان
صوت الخطوات المكتومة
دهليز
شيطان
مليون لسان
وجبان
اشياء مرغومة



وبس
اسلوبك تحفة بجد فيها يا حامد واتبعت

1:23 PM  
Blogger hOby said...

begad 7elwa awi!
imagined myself the girl
seeking a pure soul 2 runaway with from this cruel crowded world..
& also imagined myself the bride!
thought she found her soul mate when she discovered it's all a mirage!

2:47 PM  
Blogger hebaz said...

بجد شدتنى أوى القصة و خلتنى أغوص معها و أفكر و أسرح كتير
مصيبة أن الواحد ياخذ قرار مصيرى و هوة مش حابة و مش مقتنع بيه
مصيبة أننا بنعمل حاجات مش حبينها و بنسجن نفسنا من باب أن دة المفروض أنه يحصل او أن المجتمع عايز كدة أو ببساطة أنك لازم تعمل زى كل الناس و زى أصحابك ....
و تفضل تضغط على نفسك لحد ما تنفجر و كمان أنفجاك بتبقى ليه ضحايا كثيرة مش بس نفسك
تحياتى

3:35 PM  
Blogger Epitaph said...

I like that actually! I saw them there sitting on the fresh green grass, the smoke of their ciggies,, their words,, the loud Dj coming from the suufocating hall.. I felt the care flying , and his driving like a maniac...to run away from that "madhouse"..

you're words are so imaginative and just lovely!!

Wtg!!! :)

5:36 PM  
Blogger Ehab said...

7elowa awy ya ebny
bas yaret tehdaa shewaya ba2 3shan el fianl 3shan ne3ref nezaker shewaya

6:45 PM  
Blogger Shadi said...

عايز كل الناس تعرف مدونتك
ضيف نفسك في ارشيف المدونات العربية
http://arabblogs.blogspot.com/
ارسل لنا اسم مدونتك و عنوناها و اسمك

في كومنت على

http://arabblogs.blogspot.com/2006/12/blog-post.html

ابعت نفس الرسالة دي لكل اللي تعرفهم

10:02 PM  
Blogger frozen love said...

lamia:

eh eltasbeet da ya lmy...klam mstrsl sh3rt m3ah bm3na rghm ghrabto zy ma wsfteh...bgd 7lw awy

we thx awy eny da r2yk fe els2slob....thx a lot


hoby:
imagining urslef the charachters of the story.... makes me so happy...emy 2drt awslk e7sasy...thx awy 3la r2yk

hebaz:
منورة البلوج اولا...ومرسي قوي على رايك ده..ومتفق معاكي كلية...الانفجار هايجي هايجي مهما ضغطتي على نفسك

اشكرك


epitaph:
dayman t7rgeny br2t wsfk....bgd glad enha 3gbtk...we l2et tre2ha to ur imagination

ehab:
allah ykhlek ya abo bob...7adr 3enya...hn7awl nshof mwdo3 eny ahda da ...lol

12:51 AM  
Blogger كلمه said...

mesh momken ya ged3aaaaaaaaaan

gamda elteneeeeen ..... 5aletny fe3lan 3aysh ma3ahom :D

fekret.ha 2sln wahmya nice work bgd ya bremz :D

2:43 AM  
Blogger we2am said...

انا مثلك تماما....اسبابنا مختلفة..وعالمنا مختلف....لكنك مثلي..هذا ما اكتشفه رويدا رويدا..لا اعلم كيف اقولها لك..لا امتلك حتى الجرأة...ولكن فيكي شيء يجذبني..شيء يخرجني من هذا العالم بالداخل
a3tqd enho kan yaqsd "belda7'l"
da7'l nafs.ho howa..
;)))

no comment at the damn idea..la 2mtlk 7ta el gor2a :))

4:36 AM  
Blogger Maat said...

grrrr @ epitaph!! she said in more or less words what I wanted to say.. :)

i liked it alot...

wtg man :)

6:37 PM  
Blogger nour said...

انا مكنتش متوقعة كده خالص
لسه نظرة الدهشة على وشى
بس بجد فظيعة فكرة معفوقة ..تحفة

8:01 PM  
Blogger shaimaa said...

to7fa bgd ..2kthr mn ra23a

am glad eno l2a 7d ye7s mn n7eto

like wat u said

ولكن فيكي شيء يجذبني..شيء يخرجني من هذا العالم بالداخل

8:18 PM  
Blogger بين الأمل و اليأس said...

لن اتحدث عن القصه او الفكره او الاحساس لاني مذبهل من هذا الموقف ولانك قد اوفيته حقه وليس عندي تعليق سوى الشعور بالاسى على العروس بتلك القاعه وسط كل المدعوين
وربنا يسترها

5:31 AM  
Blogger يا مراكبي said...

أولا شكرا على زيارتك ليا

ثانيا كويس إني لحقت أقرأ كل مواضيع مدونتك قبل ما أسافر .. آخر بوست ده هو أجمل ما كتبت في مدونتك ودخلت قلبي على طول .. كلنا جوانا مشاعر قريبة من كده

أتمنى ليك إنك ما تبطلش كتابة بعد التخرج زي ما حصل لي .. أنا بطلت أكتب ييجي 9 سنين ورجعت قريب .. تحياتي

1:49 PM  
Blogger frozen love said...

في البداية احب اقولكم اني فعلا اسف على التاخير النوعي ده لان الامتحانات مخلياني مش عارف اتابع قوي زي الاول..ادعولي بقى



كلمة:
ya basha enta 3la tol msytny kda..ana fr7an gdn enha 3gbtk..actually knt mstany r2yk feha ya sh2ee222..thx 3la r2yk fe elfkra we feha





we2am :
kfaya tsbeet b2a....mynf3sh t3mly comment 3ady..lol,f3lan da ely knt a2sdo bs knt m3tkd eny msh hyb2a wad7 awy..lkn elwad7 b2a eny f3lan ana 3rft an2y elnas mn elblogs...klkm e7saskm 3aly awy...nwrteny wlahy ya we2am..we thx..klamk wsl


Maat :
thx a lot...epitaph 2alt kteer...fkda ento bgd mkhleyny so glad bthis post..thxxxx

nour:
s3eed bdhshtk...(entsary)...lol,thx awy enk endmgty m3aha..we 3la r2yk




shaimaa:
hwa l2a....ana b2a msh sayb nfsy ala2y 7d y2dr f3lan yntshlny mn haza el3alm...thx fo ur comment




بين الأمل و اليأس :

اشكرك جدا...في الحقيقة انا كمان مشفق على العروس...بس دي النهاية الطبيعية لاي شيء اتبنى على غلط...فما بالك اذا كان اتبنى على الجبار..وهو ده اللي انا قصدته...نورت




يا مراكبي :
الشكر ليك على مدونتك الحلوة دي...

ونورت المدونة..وتوصل بالسلامة ان شاء الله...واطمن انا اخدت عهد على نفسي اني مش هبطل كتابة مهما حصل..وربنا يقدرني اني انفذ بقى..عشان مظلمش نفسي...شكرا على رايك ومبسوط انها عجبتك

2:15 PM  
Blogger مصـ( الخير )ـعب said...

مش عارف أقول ايه..

بس زي ما قلت لك أونلاين ساعتها :
"جامدة مووووووووووووووت
أنا داخل أنال شرف التعليق"

(يقولون ان العريس قد خرج من القاعة تاركا عروسه والزفاف منذ حوالي)

كان لازم ما يكملش

ما اكتشفوش إلا بعد ساعة كاملة؟
يخرب بيت النفاق

التدوينة جامدة بجد يا ابني
أنا مش عارف أقول ايه تاني

3:19 PM  
Blogger frozen love said...

مصعب:

مبسوط قوي انها عجبتك والله..خصوصا ملاحظتك اللي كلها احساس دي...انا فعلا اثبتت انك اخدت بالك...الله عليك يا ابو مصعب

1:18 AM  
Blogger hurricane_x said...

m3alem begad, gr8 work man:)
the scene is so real,...
I liked the part when he was looking to the sky and she entered the view.., then the resemblance between them!
the whole idea is gr8 :)

8:40 PM  
Blogger frozen love said...

hurricane:

ya slam 3lek ya ya basha...danta ely m3lm...thx so much for that comment...we sorry eny et2khrt fe elrd...enta 3arf elexams b2a

11:24 PM  

Post a Comment

<< Home